-->
U3F1ZWV6ZTQ4OTE1NTMxODEyX0FjdGl2YXRpb241NTQxNDU0ODUzOTk=
recent
اخر المواضيع الاسلامية

من الذى قام ببناء المسجد الأقصى ؟

من الذى قام ببناء المسجد الأقصى ؟
من الذى قام ببناء المسجد الأقصى ؟

المسجد الأقصى هو الاسم الذى يطلق على مسجد قبة الصخرة الواقع فى الجنوب الشرقى للقدس، وتبلغ مساحة المسجد 144 دونما، فى حين أن طول أسواه تساو 491 مترا من الغرب، و 462 مترا من الشرق و310 مترا من الشمال، و281 مترا من الجنوب، وبالتالى يأخذ المسجد شكل المضلع، سنتحدث اليوم زوار الشيخ خالد الراشد الكرام عن الشخص الذى قام ببناء المسجد الأقصى.

من الذى قام ببناء المسجد الأقصى ؟

ذهب بعض المفسرون بأن المسجد الحرام قد بنى قبل المسجد الأقصى، والدليل على ذلك هو استشهادهم بالحديث الآتى:
عَن أبي ذرٍّ الغَفاريّ قال: قلتُ: يا رَسولَ اللهِ، أيُّ مسجدٍ وُضِعَ في الأرضِ أوَّلُ ؟ قال: المسجدُ الحرامُ. قلتُ: ثم أيُّ ؟ قال: المسجدُ الأقصى. قُلتُ: كم بينَهما؟ قال أربعون سنةً. وأينَما أدركَتْكَ الصَّلاةُ فَصَلِّ فَهو مَسجدٌ. وفي حديثِ أَبي كاملٍ: ثمَّ حَيثُما أَدركَتْك الصَّلاةُ فَصَلِّه فإنَّه مَسجدٌ
وقالوا بأن الذى قام بالبناء هو سيدنا إبراهيم -عليه السلام، تبعا لقوله تعالى: 
وَإِذْ يَرْفَعُ إِبْرَاهِيمُ القَوَاعِدَ مِنَ البَيْتِ وَإِسْمَاعِيلُ رَبَّنَا تَقَبَّلْ مِنَّا إِنَّكَ أَنْتَ السَّمِيعُ العَلِيمُ
وقد رجح البعض الآخر بناء المسجد الأقصى لسيدنا سليمان -عليه السلام- وقد استشهدوا بالحديث الذى تم روايته عن عبدالله بن عمرو -رضى الله عنه- : 
عنِ النَّبيِّ صلَّ الله عليهِ وسلَّم قال: لمَّا فَرغَ سُليمانُ بنُ داودَ مِن بِناءِ بَيتِ المَقدِس سَأَل اللهَ ثلاثاً، حُكماً يُصادُف حُكمهُ ومُلكاً لا يَنبِغي لأَحدٍ مِن بَعده وألَّا يأتيَ هذا المَسجد أحدٌ لا يُريد إلاَّ الصَّلاة فيهِ إلَّا خَرجَ من ذُنوبِه كَيومِ وَلدتهُ أمُّه، فَقال النَّبي عليه الصّلاة والسّلام: أمَّا اثنتَانِ فقَد أُعطيهِما وأَرجو أن يَكونَ قَد أُعطيَ الثَّالثة
 وإذا راجعنا رواية أبى ذر: "قلت: كم بينهما؟ قال أربعون سنة"، قال الإمام القرطبى فى "الجامع لأحكام القرءان" بأن ابن الجوزى ذكر بوجود إشكال فى هذه القضية، حيث بين بأن نبى الله إبراهيم -عليه السلام- هو الذى أعاد بنى الكعبة، وبأن نبى الله سليمان -عليه السلام- بنى المسجد الأقصى بما يزيد على ألف عام، ثم قال الجوزى بأن من بنى المسجد الأقصى هو الذى بنى الكعبة وهو آدم -عليه السلام-، وجدد بناها إبراهيم - عليه السلام، وبنا سيدنا -سليمان- عليه السلام، المسجد الأقصى بغرض التجديد، وقد ورد بكتاب أحاديث الأنبياء لإبن حجر فى الفتح الآتى:
إنَّ أوَّلَ مَن أسَّسَ المَسجد الأقصى آدم عليهِ السَّلام، وقِيل المَلائِكة، وقِيل سامُ بن نوح عليهِ السَّلام، وقيل يَعقوبُ عليه السَّلام، وقال كذلك: وقد وَجَدتُ ما يَشهَدُ ويُؤيدُ قولَ مَن قال: إن آدمَ عليه السَّلام هو الذي أسَّسَ كِلا المَسجِدين، فَذكَرَ ابنُ هِشام في كِتابِ التِّيجان أن آدم لمَّا بَنى الكَعبةَ أمَرهُ الله بالسَّيْر إلى بيتِ المَقدِس، وأن يَبنيَه، فَبَناه ونَسَكَ فيه
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة